عدد القراءات : 129  
نائب وزير المياه: قطاع المياه والبيئة يتكبد خسائر تجاوزت 557 مليون دولار : 30/07/2018 02:02:52 ص
[28/يوليو/2018] الحديدة - سبأ : أكد نائب وزير المياه والبيئة عبدالله الهادي أن قطاع المياه والبيئة تكبد خسائر تجاوزت ٥٥٧ مليون دولار جراء القصف المباشر لآبار ومشاريع المياه على مستوى محافظات ومديريات وقرى الجمهورية منذ أكثر من ثلاث سنوات. وأوضح نائب وزير المياه والبيئة في مؤتمر صحفي عقدته وزارة المياه والبيئة بمدينة الحديدة تحت عنوان "آثار جرائم العدوان على قطاع المياه والبيئة" بحضور القائم بأعمال المحافظ محمد عياش قحيم أن خسائر مشاريع المياه التي توقفت جراء العدوان الذي بلغت ٥٢٤ مليونا و٢٤٥ ألف دولار. وأشار إلى آخر اعتداءات تحالف العدوان على قطاع المياه باستهداف طيران العدوان موقع آبار البيضاء بمدينة الحديدة التي تعمل على تزويد سكان المدينة بـ ٢٠ بالمائة من إحتياجاتهم من المياه .. مؤكدا أن استهداف العدوان للموقع تسبب في خروج محطة تشغيل الآبار الخمسة عن الخدمة والتي كانت تنتج أكثر من ١٩ ألف متر مكعب من المياه يوميا. وحذر الهادي من الآثار الناتجة عن اعتداءات تحالف العدوان على المياه والبيئة على المجتمع في المستويين القريب والبعيد من خلال انتشار الأمراض والأوبئة.. مطالبا الأمم المتحدة بتحمل مسؤوليتها في حماية المؤسسات الخدمية المدنية ومنها المياه. كما أكد الهادي أن وزارة المياه والبيئة بكافة مؤسساتها وفي مختلف المحافظات ستواصل دورها الإنساني في توفير خدمات المياه والصرف الصحي والبيئي لكافة أبناء الوطن. بدوره أشار مدير المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي بالحديدة عبد الرحمن إسحاق إلى أن آبار مياه البيضاء تضخ يوميا ٥٢ ألف متر مكعب من المياه إلى منازل المواطنين من ٣٠ بئرا خرجت منها خمسة آبار جراء استهدف طيران العدوان والتي كانت تنتج أكثر من ١٩ ألف متر مكعب، فيما تضخ آبار القطيع وعددها ثمانية آبار ٣٨ ألف متر مكعب يوميا. ولفت إلى أن هدف العدوان من إستهداف آبار المياه هو حرمان الناس من المياه النقية الصالحة للشرب وزيادة معاناتهم .. مبينا أن العدوان استهدف كذلك محطة الصرف الصحي في باجل ومحطة الصرف الصحي بزبيد وخزانات مياه مديرية الصليف. فيما أكد مدير الهيئة العامة لمياه الريف بالمحافظة محمد بورجي إلى استهداف العدوان لعدد من مشاريع مياه الريف، منها خزانات مشروع مياه اللحية الرئيسي الذي يستفيد منها أكثر من ١٥ ألف نسمة، كما استهدف مشروع مياه التحيتا ووحدة طوارئ مياه الإصحاح البيئي الذي يستفيد منه آلاف المواطنين . وذكر أن العدوان استهدف مخازن هيئة مياه الريف ودمر كمية من المواد المخزنة الخاصة بمياه الريف وأتلف خمسة آلاف حقيبة صحية خاصة بتعقيم المياه وتسعة آلاف دبة مياه بلاستيكية تم تجهيزها لصرفها للنازحين لجلب مياه الشرب. ولفت بورجي إلى أن استمرار اعتداءات العدوان على مشاريع مياه الريف والمدينة ستزيد من معاناة المواطنين والنازحين وستوفر بيئة خصبة لانتشار الأمراض والأوبئة. في حين أشار مدير الموارد المائية عبد الكريم السفياني ونائب مدير الهيئة العامة لحماية البيئة فتح صالح الجبلي إلى أن العدوان استهدف آبار ١٢٠ مزرعة في مختلف مديريات وقرى محافظة الحديدة وتسبب في خسائر فادحة للمزارعين والمواطنين الذين كانوا يحصلون على المياه منها لسقي مزارعهم وشرب مواشيهم. وأوضحا أن العدوان استهدف أيضا أهم محميتين طبيعيتين في الحديدة وهي محمية برع البرية ومحمية جزيرة كمران البحرية، بسلسلة من الغارات تسببت في تدمير وخسائر فادحة بالمحميتين، منها نفوق وهجرة العديد من الأسماك والطيور النادرة. سبـأ
319

Skip Navigation Links
كلمة الوزير
عن الوزارة
الهيكل التنظيمي
المهام والاختصاصات
قطاع المياه Expand قطاع المياه
قطاع البيئةExpand قطاع  البيئة
القوانين والتشريعات
الهيئات المؤسسات Expand الهيئات المؤسسات
المشاريع والانجازات
الاستراتيجية الوطنية للمياهExpand الاستراتيجية الوطنية للمياه
اخبار وصور
تواصل معنا

تقييم الموقع
Are you satisfied with the services provided by the site


عدد الاعضاء المتصلين 14
عدد المشاهدات 11754
جميع الحقوق محفوظة لدى وزارة المياه والبيئة..تصميم مركز المعلومات والحاسوب . م/ذكي محمد راشد